المقالات

المقامرة عن طريق الإنترنت في الكويت

الكويت دولة مؤثرة، تقع على ساحل الخليج العربي. صناعة الرئيسية وأغلب مواطنيها يعملون في مجال البترول والبتروكيماويات ولكن عندما نتحدث عن أنشطة المقامرة، فإن المواطنين والسياح يصابون بإحباط حيث أن جميع صور المقامرة ممنوعة بشكل قاطع في جميع أنحاء الدولة. جميع المواطنين الكويتيين مسلمين، والإسلام يحرم المقامرة بجميع صورها مما يجعلها غير قانونية هناك. نظراً لهذا فإن نشر أو إعلان أي شيء يخص المقامرة يعرض صاحبه للعقوبات وأي شخص يخالف تلك القوانين فليستعد للعديد من العقوبات.

تاريخ المقامرة في الكويت

الأشخاص المطلعون على المسألة متشائمون حول التشريعات المحتملة لأنشطة المقامرة في الكويت، بغض النظر عن الطلب المتزايد. والأكثر من ذلك، تم إجراء تحقيق خاص في هذا الموضوع قبل بضعة أشهر. كان الهدف من المسؤولين هو منع التوسع في الأسواق السوداء وإشراك السكان في أنشطة المقامرة. كان المسؤولون الكويتيون قلقين من تزايد شعبية المقامرة عبر الإنترنت ورغبة السكان المحليين في المشاركة في ألعاب الكازينو.

ووفقاً للمعلومات التي تم نشرها، فإن عدد الأشخاص الذين يبيعون أموالاً افتراضية للاعبين آخذ في الازدياد، كما أراد المسؤولون كبح هذه الأنشطة غير القانونية والتحقيق في القضية التي ذكر أن المقيمين في الكويت شاركوا فيها في لعبة البلاك جاك والبوكر والروليت.

نظرة عامة

كما ذكرنا من قبل، لا توجد أي كازينوهات في الكويت. كما يُحظر أيضًا استخدام الكازينو على الإنترنت والهاتف المحمول، ولكن هذا لا يعني عدم وجود أي أنشطة مقامرة على الإطلاق.

على الرغم من القيود الكبيرة، هناك طلب كبير على أنشطة المقامرة ويختار الكويتيون عادة وضع رهاناتهم على الأسواق غير القانونية. إما عن طريق زيارة مكان مقامرة غير قانوني أو وضع رهاناتهم من خلال البوكر أو مواقع المراهنات الرياضية التي تقبل اللاعبين من الكويت.

التشريعات ذات الصلة والإطار القانوني

لم يحظ المقيمون والزوار الكويتيون أبداً بفرصة المشاركة في أنشطة المقامرة القانونية التي تجري في أراضي الدولة. ومع ذلك، في العام الماضي، أعرب السياسي وليد الناصر عن رغبته في تشريع المقامرة وكذلك استهلاك الكحول. هذه الأمور التشريعية في طي النسيان حالياً، حيث كان إعلان السيد الناصر صادماً لكل السياسيين في الكويت. ومع ذلك، فإن توافر خيارات القمار والشرب في نهاية المطاف هو امتياز للسياح فقط.

لعب القمار على الانترنت

كما ذكر أعلاه، يحظر على جميع أنواع القمار على أراضي الكويت. أما بالنسبة للمقامرة عبر الإنترنت، فهي غير قانونية كذلك ولكن الأسواق الرمادية تتوسع وتتخذ الحكومة إجراءات وشيكة للحد من هذا التوسع. ومع ذلك، فإن أحدث التقارير تظهر أن البوكر على الإنترنت والبلاك جاك والروليت هي من بين ألعاب الكازينو الأكثر جاذبية على الإنترنت في الأسواق غير المنظمة.

إغلاق